"المرأة اللبنانية الخارقة" في فرنسا ستطل عبر "France2" الأحد... نجيم لـ"جزين تحكي": مغامرة رائعة

لأنها خير مثال للمرأة اللبنانية، للوطنية وحب لبنان حتى الثمالة، ولعشق المسيح في حياتها اليومية إن في عملها ومركزها المرموق في فرنسا أو في رسالتها عبر جميعتها لتعليم الأولاد اللبنانيين اللغة العربية والتقاليد والعادات اللبنانية في فرنسا، اختارت محطة "France2" ضمن برنامج "يوم الرب" (Le Jour du Seigneur) المرأة اللبنانية الخارقة "هدى كفوري نجيم" لتخبر الجميع عن جمعيتها وأعمالها تجاه اللبنانيين في فرنسا وفي لبنان على حد سواء.

حمل التقرير مداخلات عدة من هدى وأعضاء الجمعية، الذين يحضّرون الطرود للبنان (والدامور خصوصا) التي تحمل الأدوية غير المتوفرة (في لبنان) والكتب والهدايا للإبقاء على روح التفاؤل والأمل.

سيتم بث الحلقة يوم الأحد 29 أيار بين الساعة 10:30 صباحًا و 11 صباحًا.

وفي حديث خصّت فيه نجيم موقع "جزين تحكي"، اختصرت المقابلة بـ"مغامرة رائعة"، وقالت: "استغللت اللحظة لأنقل رسالة التضامن التي تمثلني،  باسم اللبنانيين في فرنسا وكل من يعمل لدعم لبنان خلال هذه الأزمة الاقتصادية التي يمر بها".

وأضاف: "اهتمت جمعيتنا، إضافة لأمور أخرى، بمساعدة لبنان والاصرار على استمرارية الصداقة اللبنانية الفرنسية، حيث كانت أبرز مشاريعنا التوأمة بين بلدة  Bourg-La-Reine الفرنسية وبلدة الدامور اللبنانية، بهدف تقوية أواصر الصداقة الثقافية والرياضة بالإضافة إلى الإنسانية.