الأسد: الحرائق في سوريا كارثة وطنية

اعتبر الرئيس السوري بشار الأسد اليوم الحرائق التي التهمت أحراجا وحقولا واسعة في سوريا كارثة وطنية خلال قيامه بزيارة لتفقد الأضرار التي نجمت عنها في محافظة اللاذقية في غرب البلاد، كما افادت "وكالة فرانس برس".

واندلعت فجر الجمعة حرائق ضخمة أتت على آلاف الدونمات من الغابات والأراضي الزراعية في محافظات اللاذقية الساحلية وطرطوس في الغرب وحمص في وسط البلاد، قبل أن تتمكن فرق الإطفاء بمؤازرة الطوافات العسكرية من إخمادها الأحد.

وأفاد مكتب تنسيق الشؤون الانسانية التابع للأمم المتحدة (أوتشا) في تقرير الأحد عن "تدمير أكثر من تسعة آلاف هكتار من الأراضي الزراعية والغابات والبساتين وأشجار الزيتون الذي اقترب موسم قطافه".

وخلال زيارة له إلى ريف اللاذقية، قال الأسد في حديث صحافي :"هذه كارثة وطنية (...) بالمعنى الإنساني او بالمعنى الاقتصادي أو بالمعنى البيئي"، واعدا "بتقديم الدعم لأهالي المناطق المتضررة الذين فقدوا محاصيلهم جراء الحرائق" .