595 ألف دولار ثمن تاج بلاستيكي

بيعَ تاج بلاستيكي بلغ سعره الأصلي لدى شرائه من المتجر ستّ دولارات بمبلغ 594،750 دولاراً خلال مزاد علني نظمته دار"سوذبيز" في نيويورك. ويعود السبب إلى أن مغني الراب النيويوركي نوتوريوس بي.آي. جي "بيغي" اعتمره خلال جلسة تصوير قبل ساعات من اغتياله.

وكان التاج بقي في حوزة المصور الذي كان يتولى التصوير خلال هذه الجلسة التاريخية لصالح مجلة "راب بيجز"، وحصلت هذه الجلسة في مانهاتن يوم 6 مارس 1997، قبل ثلاثة أيام من اغتيال "بيغي" في لوس أنجلوس.

وبيع التاج مع ثلاث نسخ من صورة "بيغي" التي أصبحت تاريخية ونشرت على غلاف "راب بيجز". وبيع التاج الثلاثاء بسعر بلغ تقريباً ضعف ما كانت "سوذبيز" تتوقعه وهو 300 ألف دولار.

وكان التاج جزءاً من مزاد تمحوَرَ على موسيقى الهيب-هوب وتضمَّن بعض الأغراض المرتبطة مباشرة بتاريخها.