جبق يطمئن المواطنين

طمأن وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال جميل جبق أن وزارة الصحة نجحت في تطبيق خطة عمل أدت إلى تخطي مشكلة النقص في أدوية مرض السرطان والأمراض المزمنة التي كانت تحصل في الشهر الأول من كل عام بسبب تجديد مناقصات استيراد الأدوية في هذه الفترة من السنة.

أضاف جبق في بيان صدر عنه أن حاجات المرضى من الأدوية مؤمنة في مستودع الكرنتينا بكميات كافية حتى الحادي والثلاثين من الجاري، ولا خوف من انقطاع أي من أدوية الأمراض المزمنة والسرطانية في انتظار الإنتهاء من المناقصة الجديدة وبدء المورّدين استيراد كميات جديدة من الأدوية.

ولفت جبق إلى أن خطة وزارة الصحة قضت بتأمين كمية أكبر من الأدوية بسعر أقل، ما أدى من جهة إلى تفادي انقطاع الأدوية، ومن جهة ثانية إلى تحقيق وفر في ملف الدواء تجاوز في الأشهر العشرة الأخيرة ثمانين مليار ليرة لبنانية.

كما أعلن وزير الصحة أن ملف المختبر المركزي أصبح في خواتيمه، بعد إبداء دولة عربية صديقة استعدادها للتمويل وإعادة التشغيل، ما سينقل لبنان إلى مصاف الدول التي تراقب المنتجات الغذائية والدوائية ومعدلات التلوث وسيوفر أموالا طائلة كانت تصرف على الإختبارات إضافة إلى أن إنشاء المختبر المركزي يتيح إدخال أدوية ذات فعالية وجودة عالية بأقل كلفة على المواطنين.