(بالفيديو) لبعا "ماسة" منطقة جزين... بفضلك أيها العملاق رومانوس

كم أنت جميلة يا لبعا، فببساطتك كنت رائعة وكيف بارتدائك حلّة عيد الميلاد المجيد؟

شوارعك أُضيئت بطابات العيد والأشجار على طول الطريق، غير البابا نويل والأجراس، أما الشجرة تربعت على أوتوسترادك يحرسها رجال الثلج، لتتوقف الغزلان كمحطة نقالة.

لكن ما أن تصر على الدخول إلى شارع كنيسة السيدة، ستمر تحت عريشة من الأضواء لتحيطك الأشجار الخجولة من الطرفين إلى أن تصل إلى الكنيسة حيث الملائكة المهللة لولادة المسيح، لتتألق السيدة العذراء بشعاعها البرّاق.

ولكن أنت أيها العملاق نائب رئيس اتحاد بلديات جزين رئيس بلدية لبعا فادي رومانوس، فقد كسرت جليد الكآبة وركود الحياة الاقتصادية، وسأبوح بسرك للجميع سأخبرهم كيف أنك وصلت ليلك بنهارك فقط كي لا تكون مقصّرا تجاه أهالي بلدتك ومنطقتك، كيف أنك أصرّيت أن تزرع روح الميلاد في نفوسهم، فجعلت بلدتك لبعا "ماسة" منطقة جزين برونقها وجمالها، فكيف يمكن ألا نشكرك على إعادة الفرح؟

وبذلك، أثبتّ أن رغم كل المآسي، ما يهم هو فقط روح المحبة التي تسمو فوق كل يأس وقساوة، وأكّدت أن  بارقة أمل العيد تبقى ساطعة بفضل نقاوة القلب.

ولا يمكن أن ننسى النشاطات الخاصة بالميلاد إن التي يقيمها نادي لبعا أو الافتتاح الذي يحييه رومانوس برعاية راعي أبرشية صيدا وبيت الدين للموارنة المطران مارون العمار، والتي ترحب بالجميع للاحساس بروحه.