يسوع هو الفرح... الميلاد يبدأ في لبعا 8 ك1 برعاية المطران العمار

قد يكون ظلام البطالة، والجوع والفقر حلّ...

قد يكون سواد الظلم والغربة والمرض حلّ...

لكنّه أبى إلا وأن يعيد بارقة الأمل لكل مواطن في منطقة جزين، لأنه يؤمن أن "يسوع" هو الفرح...

لذلك، أصر نائب رئيس اتحاد بلديات جزين رئيس بلدية لبعا فادي رومانوس أن يطأ الحزن بأقدامه ليرفع الحب والمحبة عاليا انطلاقا من لبعا، فكانت الزينة الأولى في منطقة جزين حيث وضعت الأشجار والغزلان، فكان ضوء الفرح في ظلمة الحياة، لتنطلق شرارة عيد الميلاد المجيد من بوابة الساحل الجزيني وتنقل عدوى الأمل إلى باقي القرى.

لكن العيد لا يكتمل في لبعا، إلا ببركة راعي أبرشية صيدا وبيت الدين للموارنة المطران مارون العمار في القداس الالهي الأحد 8 كانون الأول 2019 الساعة 11 صباحا، حيث يلي الذبيحة الالهية افتتاح القرية الميلادية، إضافة إلى إضاءة شجرة ومغارة العيد ليكون بعدذلك الغداء على شرف العمار في منزل رومانوس.

ولد المسيح... هللويا