موظفو مستشفى جزين الحكومي يعودون إلى العمل

صدر عن موظفي مستشفى جزين الحكومي البيان التالي:

إن الضائقة المالية التي تواجه الدولة اللبنانية بشكل عام، والتي حطت برحالها على المستشفيات الحكومية وانعكست سلبا على القدرة في دفع مستحقات تلك المستشفيات وترافقت مع استحقاق ما يزيد عن رواتب تتجاوز السبعة أشهر لموظفي مستشفى جزين الحكومي،

أمام هذه الأزمة لم يجد الوظفون أمامهم سوى وسيلة للتعبير عن خيبة أملهم وبؤسهم من خلال التوقف عن العمل،

غير أن حرص الموظفين في الحفاظ على سمعة المرفق الاستشفائي والاستمرارية في تقديم الخدمات الطبية للمواطنين،

وبعد سلسلة من الاجتماعات المتلاحقة بين الموظفين واللجنة الطبية مع رئيس وأعضاء مجلس الادارة ومدير المستشفى، والتي انتهت بالتأكيد على الحق المقدس للموظفين في الحصول على رواتبهم وأتعابهم ولا تسوية على هذا الحق،

إن موظفي مستشفى جزين الحكومي، يقدرون عاليا جهود مجلس الادارة والمدير واعتبارهما أسرة حاضنة ومحافظة لحقوق جميع الموظفين، ولديهم كامل الثقة بمصداقية تسيير الادارة لعمل المستشفى،

بناء لما تقدم،

إن موظفي مستشفى جزين الحكومي، ومن باب المسؤولية المهنية والأخلاقية والانسانية، يعلنون العودة إلى العمل وإستقبال المرضى في كافة الأقسام الطبية.

كما أنهم يتوجهون إلى المراجع المعنية في الدولة، لا سيما وزارتي الصحة العامة والمالية إلى ضرورة تحمل مسؤولياتهم في تأمين ديمومة حصول موظف المستشفى الحكومي على راتبه الشهري إسوة بسائر الموظفين،

إن موظفي مستشفى جزين الحكومي، لديهم ما يكفي من ولاء وتفان لعملهم لكن يفتقرون إلى القليل القليل من مسؤولية الوزارات المعنية والولاء لواقعهم السيء.