المسيرة من جزين إلى عنايا تبدأ 5 حزيران... شاركوهم وصلوا معهم

"يا روح بيك قد ما بكينا
ما ضل عنا بالعيون دموع
بعمر الزهر غبتي وتركتينا 
لمعبور مريم بالطهر ينبوع
بالسما نفسك عند بارينا
بين الملايك وبحضن يسوع
كل الرجا نحقق امانينا
نورنا البقلوبنا مزروع
جزين تحكي عند ما مشينا 
لعنايا تقرر المشروع
مار شربل يصطفل فينا 
قوة وايمان وصبر يعطينا
                           شربل قطار"

لأن ملاكه سترافقه في كل خطوة في هذه الدرب الصعبة منذ 8 سنوات، قرر روي عازار أن يمشي، وأن يرافقه أصدقاؤه "علي صادر، هشام نجم وشربل غانم" ببركة سيدة المعبور إلى مار شربل عنايا...

الطريق طويل لكن الايمان الأقوى هو الدافع الأساس، لذلك في 5 حزيران الساعة 2:30 فجرا تبدأ المسيرة من سيدة المعبور، حيث أن الجميع مدعوٌ لدعمهم والصلاة معهم كي ينطلقوا بكل حزم ومثابرة...

فرغم المشاكل الكثيرة التي نواجهها في هذه الأيام والتي تفرقنا، استطاع الشباب الـ4 أن يجمعونا في أحضان العذراء وبركة يسوع... كونوا كتار وصلّوا معن.