الاعتصام مستمر والراعي يستقبل كنعان... المنصورية

تفاجأ أهالي المنصورية وعين سعادة بأعداد كبيرة من القوى الامنية تدخل فجرا أراضي المطرانية حيث كنيسة سانت تريز وتقفل كل الطرق المؤدية وتمنع المواطنين في المنطقة من الدخول اليها للمشاركة في الصلاة الصباحية.   

الراعي:
يستقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي في هذه الأثناء في بكركي، النائب ابراهيم كنعان لمناقشة موضوع وصلة المنصورية. 

استمرار الاعتصام:
لليوم الثالث على التوالي يعتصم أهالي المنصورية - عين سعادة رفضا لمد خطوط التوتر العالي في المنطقة وقد افترشوا الأرض قاطعين الطريق من جهة والقوى الأمنية من الجهة المقابلة في وقت تقوم الفرق الفنية بأعمالها. 

حنكش:
غرد النائب الياس حنكش عبر حسابه على "تويتر" بالقول: "رغم كل مساعي البطريرك للتهدئة وإظهار حسن نية من قبل السكان والأهالي وقبل اجتماعنا ببضع ساعات مع الوزيرة بستاني في بكركي يغدرون مجددا ويقتحمون أرض كنيسة سانت تيريز ويقفلون كل الطرقات المؤدية". 

سقوط الكاهن:
وكان حدث تدافع بين القوى الأمنية والمواطنين، أدى إلى سقوط الكاهن أرضا.
https://www.facebook.com/237929960008474/videos/658235334610798/